بالصور: ليفربول يوجه إنذارا للجميع برباعية وصلاح يسجل

13/08/2018 10:03:59

افتتح ليفربول مشواره بالدوري الإنجليزي، بفوز مستحق على ضيفه وست هام يونايتد، برباعية دون رد، اليوم الأحد، على ملعب "أنفيلد" بالجولة الأولى للبريميرليج.

سجل أهداف الريدز، المصري محمد صلاح، في الدقيقة 19، ثم السنغالي ساديو ماني، هدفين، في الدقيقتين 45+1 و53 ودانييل ستوريدج في الدقيقة 88، ليحصد الريدز أول 3 نقاط.


وتفوق الألماني يورجن كلوب، المدير الفني لليفربول، على نظيره التشيلي مانويل بيليجريني، الذي خاض أول مباراة رسمية مع وست هام بعد توليه المهمة.

وفرض ليفربول سيطرته على المباراة، وظهرت أولى المحاولات بتمريرة أرنولد إلى صلاح، الذي كان في مصيدة التسلل، مع ظهور جيد للاعب الجديد نابي كيتا في استخلاص الكرة في وسط الملعب، وتبادل اللعب مع فاينالدوم.

وفي الدقيقة 19، فك محمد صلاح شفرة دفاع وست هام، وهز الشباك مبكرا لصالح ليفربول، بهدف التقدم، مستغلا عرضية رائعة من الجبهة اليسرى، عبر أندري روبرتسون.

ونال أرنولد ظهير ليفربول إنذارا، وازداد إيقاع اللقاء سرعة مع لمسات فيرمينو وانطلاقات صلاح مع كرة سريعة من ماني ضاعت على الريدز، ومحاولة من صلاح لم تهز الشباك.

استمر ضغط ليفربول، وحقق ما أراده بتسجيل الهدف الثاني عن طريق السنغالي ساديو ماني، الذي استغل تمريرة مميزة من جانب جيمس ميلنر، ليودع الكرة الشباك، وينتهي الشوط الأول بتقدم مستحق للريدز.


وبدأ الشوط الثاني بتغيير هجومي من وست هام بمشاركة روبرت سوندوجراس على حساب ديدان رايس، وأضاع صلاح محاولة للريدز ثم نال ميشيل أنطونيو لاعب وست هام إنذارا.
 وأبعد فان ديك محاولة من جانب فيليبي أندرسون، ثم ذاعت فرصة خطيرة من أنطونيو، وتبادل صلاح وماني الكرة على حدود منطقة الجزاء، ثم انطلق صلاح ولكن دفاع الضيوف أبعد الكرة.

وفي الدقيقة 53، نجح ساديو ماني في إضافة الهدف الثاني له والثالث لليفربول، بعد أن تسلم وهو في موقف تسلل، تمريرة من فيرمينو في منطقة الجزاء.

وحصل فابيان بالبوينا لاعب وست هام، على البطاقة الصفراء، وأشرك بيليجريني، المكسيكي خافيير هيرنانديز "تشيتشاريتو"، في الدقيقة 62 بدلا من فيليبي أندرسون.

ثم شارك أندريه يارمولينكو على حساب ماركو أرناوتوفيتش، في الدقيقة 67، ليلقي الضيوف بآخر الأوراق، بينما أقحم كلوب، القائد جوردان هندرسون، بدلاً من روبرتو فيرمينو، لتأمين خط الوسط.

هدأ إيقاع ليفربول الهجومي بعد محاولة ضائعة من صلاح وضربة رأس بعيدة من فاينالدوم، ولكن وست هام حاول العودة للمباراة بضغط هجومي وعدة تمريرات ولكن بلا خطورة حقيقية.

 وضاعت فرصة خطيرة من جانب صلاح، باستلامه الكرة في منطقة الجزاء، ولكنها ذهبت بعيدا عن المرمى.
وذهبت عرضية يارمولينكو ضعيفة في يد الحارس، وأجرى ليفربول في الدقيقة 81، ثاني تغييراته، بنزول شيردان شاكيري على حساب ساديو ماني.
 وأبعد الحارس أليسون كرة عرضية خطيرة من جانب وست هام، وأحكم ليفربول سيطرته بتمريرات قصيرة متبادلة، ودفع الريدز بالمهاجم دانييل ستوريدج على حساب صلاح في الدقيقة 88.
ومن اللمسة الأولى، سجل ستوريدج هدفا من متابعة لركنية، ليكمل رباعية الريدز.
وأضاع ستوريدج فرصة أخرى بتسديدة سهلة في يد الحارس، لينتهي اللقاء بفوز ساحق للريدز.